الحكم على الرئيس الفرنسي الأسبق “ساركوزي” بالسجن 3 سنوات

34

أعلنت وسائل إعلام فرنسية  عن أنه تم الحكم على رئيس البلاد الأسبق، نيكولا ساركوزي، بالسجن ثلاث سنوات، اثنتان منها مع وقف التنفيذ، وذلك عقب إدانته بتهم فساد،وذلك من قبل المحكم الفرنسية ،ليكون بذلك أول رئيس في تاريخ فرنسا يدخلُ قفص الاتهام في المحكمة، فقد كانت محاكمة الرئيس السابق، جاك شيراك، قد جرت بطريقة مغايرة، فلم يحضر إلى قاعة المحكمة.

هذا الحكم كان بمثابة مفاجأة  بالنسبة للوسط الفرنسي حيث لم تكن تتوقع إدانة نيكولا ساركوزي بتهم الفساد ، فيما كان الادعاء العالم قد طالب بعقوبة من 4 سنوات حبسا ،وبما أن العقوبة تشمل عاما موقوف التنفيذ من السجن، فإن النقاش جار مع المحكمة في باريس بشأن الطريقة التي سيقضي بها ساركوزي سنة السجن.

التهم التي اتهم بها ساركوزي هي محاولة رشوة قاض، عن طريق محاميه، فأغراه بمنصب إداري مقابل الحصول على معلومات بشأن قضية يتابع فيها الرئيس الأسبق أمام القضاء، فإن المحكمة أصدرت، يوم الاثنين، حكما على ثلاثة أشخاص هم الرئيس الأسبق ساركوزي والمحامي والقاضي الذي كانت ثمة محاولة لرشوته.

هذا ويشكل هذا الحكم ضربة كبيرة لساركوزي وحياته السياسية، كما تؤثر أيضا على “معسكر اليمين” الذي يراهنُ على الانتخابات الرئاسية المقبلة في السنة المقبلة،فقد شوهد وهو يخرج من قاعة المحكمة بعد صدور قرار بإدانته .

التعليقات مغلقة.